القائمة الرئيسية

الصفحات

إيمانه حطم غرورى :الفصل الخامس 

_ماما خدى بالكم من نفسكم ماتخلنيش أمشى وأنا قلقان عليكم .
_حاضر ياحبيبى وأنت كمان خد بالك من نفسك .
عمو محمد ماتنساش تروح للمحامى بكرا تشوف النقض اتقبل ولا لا ؟
_إن شاءالله ماتقلقش .
_وأنا هكون معاك علي تواصل ، علشان أعرف آخر الأخبار .
_وعد فقدت النطق من أثر الصدمة يادكتور وبقالها فترة كده .
_هى الحمدلله اتكلمت من ساعة.
_بجد يادكتور الحمدلله بعد إذنك هاروح أطمن عليها .
_وعد حمدالله على سلامتك البقاء لله ياحبيبتى أكيد بابا فى مكان أفضل دلوقتى وربنا إن شاء الله يجعل مرضه فى ميزان حسناته .
بس أنتِ ادعيله وخليكِ ابنة صالحة ليه .
_مابقااااش ليا حد ياميتاب مابقاش ليا حد .
_وكانت أول كلمة تنطقها وعد بعد فقدان نطقٍ دام شهر .
_إزاى بتقولى كدا ؟! ليكِ ربنا يابنتى أفضل من أى حد وهو قادر يلهمك الصبر ويخفف عنكِ .



إيمانه حطم غرورى :الفصل الخامس


وبعدين أنا جانبك مش هسيبك أبداً .
_حتى أنتِ أنا ماستهلكيش أنا عملت فيكِ كتير أووى وأذيتك كتير أنا واللى ضيعونى وكنت مفكراهم صحابى كلهم بعدوا وسابونى وبقيت لوحدى .
وللأسف أنا كنت زي الهبلة وكنت بعيدة عنك ، مع إنكِ صاحبة صالحة وبتاخدى بإيد أى حد إنه يقرب لربنا .
ياست أنا مسامحة فى حقى وبعدين يابخت من قدر وعفى ،  دا ربنا عز وجل بيغفر وبيسامح  يبقا إزاى إحنا مانسامحش .
_وبعدين ياستى أنا عايزاكِ تنسى الماضى ، وتنسى الحزن وكفاية عليكِ حزن بقا ، وترجعى لحياتك وتشوفى شركة والدك بقا ، لازم الشركة تفضل شغالة وكأنه عايش بالظبط .
_انا مش عايزه حاجه ولا عايزه شركات انا عايزه بابا
ضهرى اتكسر ياميتاب ، السند اللى ليَّ راح مابقاش ليَّ حد أدلع عليه ولا أعمل اللى عايزاه ومطمنك إنه هيقف جانبى لو وقعت .
_هنرجع للكلام ده تانى ياوعد ؟!
بدل ماتقولى كدا لازم تنوى إنك تتغيرى زى ماوعدتى والدك الله يرحمه وتاخدى بالك من دراستك وشغلك وخلى الإبتلاءات تقويكِ مش تكسرك .
_ماشاء الله عليه من أول مادخل هنا مش بيبطل صلاة ولا قرآن حتى الناس اللى فى الزنزانة طول الوقت بيسمعوه تحس  إنهم اتغيروا للأحسن رغم مدة حكمه الطويلة ، والظروف  اللى فيها بس تحس إن عنده هدوء وسكينة ماتتوصفش ، ربنا يصلح حاله .
_عندك زيارة يابشمهندس .
_حاضر أنا جاى .
_شوفت الذوق ياريت كل المساجين تبقى كدا .

_عامل إيه يا وليد .
_الحمدلله يا متر .
_عمك محمد صمم إنه يجى معايا يشوفك  .
_طمنى عنك ياعم محمد وطنط والولاد وماما وورد ؟
_الحمدلله كلهم بخير .
_الحمدلله النقض اتقبل وعندك جلسة بعد شهر إن شاء الله ولازم تكون عامل حسابك إن شاء الله .
_إن شاء الله .
_صحيح قبل ما أنسى كنت عايز أقولك على خبر كمان مش ولابد .
_إيه ماما حصل ليها حاجة ؟
_لا ماتقلقش ماما بخير .
المهندس مؤمن هو اللى تُوفِىَّ من حوالى شهرين .
_لا إله إلا الله ربنا يرحمه ويسكنه فسيح جناته .
قومى بقى اتوضى وصلى وادعى لوالدك بالرحمة.
_حاضر .
_ترتدى إسدال ميتاب  وطرحتها لتصلى بهم لأنها ليس لديها ملابس تصلح للصلاة ، لأنها كانت لاتعرف عن الصلاة شئ .
فاتجهت نحو القبلة ووقفت على سجادة الصلاة وبدأت فى صلاتها .
الله اكبر
‏وكأن عيونها نهرٌ لم يجف ماؤه ، ودعت ربها وقالت يارب يارب .
‏يارب ارحم بابا واغفرله وأسكنه جناتك
‏يارب سامحنى واغفر لى وطهرنى وردنى إليك رداً جميلاً .
‏يارب أنا ضعيفة جدا والشيطان ونفسى أضلونى .
‏عارفه إنى غلطانة ومااستحقش إنك تغفرلى بعد الغلطة اللى غلطتها فى حقه  بس كرمك ورحمتك أكبر من أى شئ .
‏وبتقول يا ابن أدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتنى غفرت لك .
‏فأنا جيالك وبقولك اغفرلى واهدنى وأوعدك يارب إنى هكون وعد جديدة.
إنتهت من صلاتها وأحست أنها ولدت من جديد وكأن الوضوء غسل ذنوبها والصلاة طهرت قلبها .
‏حدثت نفسها : " لو عايزه تكونى وعد جديدة لازم تصلحى الغلطة للى غلطتيها فى حق وليد دى وتتحملى العواقب مهما كانت  ، بس إزاى يارب دلنى وأرشدنى للخير " .
‏_إيه يابنتى كل دى صلاة ؟
‏_وعد مازالت فى شرودها .
‏_إيه يابنتى روحتى فين ؟
‏_نعم ياحببتى معاكِ .
‏_لا أنتٍ مش معايا خالص .
‏_فى إيه طمنينى وسرحتِ  فى إيه ؟
‏_ فى  الصلاه وجمالها يا ميتاب إيه يابنتى الهدوء والطمئنينة دى وإزاى أنا كنت محرومة من الجمال ده أنا بجد خسرت كتير أوى وندمانة على كل لحظة ضيعتها بعيد عن ربنا .
‏تعرفى أنا كنت بتريق عليكِ لما كنت باسمعك تقولى للبنات إن الصلاة المهرب والمطهرات للإنسان من هموم الدنيا وإنك لما بتبقى زهقانه تروحى تصلى وتكلمى ربنا بترتاحى بجد كنت بقول البت دى هبلة إيه اللى بتقوله ده بس للأسف كنت غبية أوى وماحستش بالكلام ده إلا دلوقتي حسيت لما صليت كأنى اتولدت من جديد فعلاً الصلاة دى عامله زى المايه اللى بتنزل على الأرض االعطشانة ترويها وترجع فيها الروح من تانى
‏_الله بجد جسمى واجعنى وهعيط أوى من كلامك ربنا يثبتك ويتم نعمته عليكِ .
‏اوعك تفكرى يا وعد إن ربنا محتاج مننا صلاة ولا عبادة ولا كل ده لا خالص هو غنى عننا وعن كل عبادتنا دى احنا اللى محتاجينه ومحتاجين رحمته ولازم يكون عندنا محصلة كويسة من العمل الصلاح نقابله بيها وأول المحصلة دى والأساس بتاعها هى الصلاة ربنا يهدينا جميعاً ويرشدنا للخير  .
‏_يااارب ياحببتى ويجازيكِ كل خير.
‏_عايزه أحكيلك على حاجه وتنصحينى أعمل إيه ؟
‏_قولى .
‏_انا باتعذب أوى وحاسه إن كل اللى حصلى  ده بسببه وإن ربنا انتقم منى علشان أفوق من الغيبوبة دى .
‏_علشان مين وفى إيه يابنتى ؟
‏_وليد ياميتاب .
‏_وليد مين ؟!!
‏وليد اللى كان شغال مع بابا فى االشرك ودلوقتي محبوس بسببى أنا السبب فى كل اللى حصله ده .
‏_إزاى!! فهمينى  عملتى إيه وليه !!
‏زورت إمضته على ورق فى الشركة ، والورق ده كان مخالف لشروط وهو بما إنه المسئوول لبس القضية واتحكم عليه بعشر سنوات.
‏_إزاى يا وعد تعملى كل ده وليه حرام عليكِ تدمرى مستقبل شاب زى ده ؟!!
‏_للأسف ده اللى حصل وماكنتش فى وعى .
‏_طيب هو كان عملك إيه علشان تعملى فيه كل ده ؟
‏_كنت عايزه أنتقم منه لأنه كان بيتجاهلنى
‏هو الوحيد اللى قدر يكسر غرورى ياميتاب
‏‏هو الوحيد اللى وقف قدامى وتجاهلنى وحسسنى قد إيه أنا تافهة وماليش لزمة وإن الإنسان مش بفلوسه ولا منصبه .
‏كُل اللى حواليَّ عيشونى فى وهم ونفخة كدابة وكانوا بيساعدونى على تمردى ده .
‏الإنسان ده بجد ربنا حماه منى وعرفنى إن الحياة مش فلوس وإن اللى حوليَّ كانوا بيحبونى علشان فلوسى مش علشانى وأكبر دليل إنِ وقت أزمتى كلهم بعدوا .
‏_مش عارفه أقولك إيه بس أنتِ غلطتى غلطة كبيرة أوى وطالما عزمتى على التوبة يبقا لازم تصلحيها .
‏_حاضر نحاول أنا اصلاً كل يوم بموت بسببها .
_أنسه وعد الشركة وضعها صعب جداً وبتدأت تنهار ومحتاجين مهندسين كفاءة يقفوا معانا ومحتاجين فلوس كمان لأن زى ما أنتِ عارفه أقوى إتنين فى الشركة راحوا منهم المهندس وليد ربنا يفك أسره ووالدك الله يرحمه .
_حاضر إن شاء الله هشوف بابا ليه فلوس إيه فى البنك وأسحبها أو أكتبلك شيك وهنحاول ندور على مهندسين إن شاء الله .
_الحمدلله يا أستاذ محمد التقرير طلع فى صالح وليد وإن الإمضاء مش إمضائه وكدا إن شاء الله هيطلع براءة.
_الحمدلله يامتر ألحق أروح بقا أطمن والدته .
_بجد ياأبو معتز ؟
_أيوا الحمدلله .
_الحمدلله كان عندى ثقة فى ربنا كبيرة إنه مش هيخذلنى ويطلع وليد بالسلامة.
_مالك ياحبيبتى ؟
_مش قادرة ياميتاب حاسه إنى بموت بالبطئ بعذاب الضمير .
فى اليوم ألف مرة بسبب وليد وذنبه ده بيخنقنى مش عارفه أغمض عينى من الكوابيس اللى باشوفها
وكلام المهندسين عليه فى الشركة بيخلونى أستحقر نفسى أوى على غلطتى دى .
_اهدى كدا يا حبيبتى ووحدى الله وخلينا نفكر فى حل .
_مش قادرة أفكر مش قادرة أعمل حاجة.
ميتاب ..
_نعم .
_أنا هسافر .
_تسافررررى !!تسافرى فين ؟وإزاى ؟!وليه؟؟
_أنا مش قادرة أقعد هنا محتاجه أبعد شوية يمكن أنسى وأغير من نفسى شوية ويمكن تاخدنى الشجاعة وأقدر أواجه وليد بالمصيبة اللى حطيته فيها دى .
_طيب هتسافرى إمتى ؟
_بكرا إن شاء الله .
_مع إن ده مش وقت تهربى فيه من المشاكل بس مش هقدر أمنعك المهم تخلى بالك من نفسك .
وتوعدينى إنك تصلى .
_حاضر أوعدك .
_يالا ياماما هنتأخر على الجلسة
_حاضر يابنتى ثوانى معتز هيجيى معانا
_معتز هو هيسيب شغله ويجى هو كمان مش كفاية عم محمد والله ياماما الناس دى تعبت معانا جداً ربنا يكرمهم
_يااااارب
_معلش ياطنط اتأخرت عليكم بس كان عندى شغل
_ولا يهمك يادكتور

_ربنا معاك ياهندسه إن شاء الله هتاخد براءه مع إنك هتوحشنا بس نعمل إيه ؟
_ههههههه حاضر هاقول للقاضى يخلينى معاكم
ولا أقولكم هقوله يخرجكم معايا .
_هههههه تبقى عملت فينا خير ياهندسه
ربنا يفك حبسنا جميعاً .
_امتلأت قاعة المحكمة بالجميع .
ولكن فى هذه المرة الجميع فى فرح وطمئنينة
فقدم المحامى الأدلة التى تدل على برائته وقام بالمرافعة
_بناء على ما تقدم أمام هيئة المحكمة حكمة المحكمه ببراءة وليد أحمد الجنزورى من التهمة المنسوبة إليه وتقييدها ضد مجهول .
_امتلأت قاعة المحكمة بالزراغيط والمباركات .

سعاده غامره


_رجع الجميع  إلى البيت والسعادة تغمرهم
ببراءة  وليد بعد عذابٍ دام سنة فى هذه القضية .
_مبروك براءة وليد يا أم وليد .
_الله يبارك فيكِ يارب ياحببيتى .
_فين وليد طيب ؟
_هيخلص الإجراءات وهيجى هو وأبو معتز ومعتز .
_عايزكم تستغلوا الفترة دى وتوعدونى إنكم تفضلوا مقربين من ربنا ، وتحافظوا على الصلاة والأذكار علشان تحفظكم وخلوا حبل الوصال ممدود بينكم وبين ربنا،إياكم تقطعوه وده مش هيحصل غير لما تحافظوا على ورد يومياً من القرأن .
‏وإن شاء الله تقضوا المدة الباقية دى على خير .
‏_إن شاء الله يابشمهندس ربنا معاك ويسمعنا عنك كل خير .
‏_أشوف وشكم بخير فى رعاية الله .
‏_فى حفظ الله .
‏_وحشتنى قوى ياابنى ، أخيراً شوفتك على خير .
‏_إنتِ اللى وحشتينى أوووى ياماما ووحشنى حضنك .
‏_ماتبعدش عننا تانى احنا كنا محتاجينك أوى والبيت كان وحش أويى من غيرك .
‏_ياحبيبتى ياورد إن شاء الله مش هاسبكم تانى أبداً ، ربنا يقدرنى وأقدر أسعدكم وأعوضكم عن كل الأيام الوحشة اللى شفتوها .
_ياترى هى عامله إيه دلوقتي !
_الموبايل يرن .
_بنت حلال كنت لسه بافكر فيكِ والله .
طمنينى عنك عامله إيه ؟
_الحمدلله بخير  طمنينى عنك أنتِ عامله إيه ؟
_ الحمدلله فى فضل ونعمة من ربنا .
_يرفع أذان العصر .
_هسيبك دلوقت ياميتاب لأنى هروح أدور على أقرب مسجد أصلى فيه العصر .
لأنى  هتأخر بره ولما أرجع إن شاء الله هاكلمك .
‏_طيب ياحببتى خدى بالك من نفسك وادعيلى معاكِ .
‏_إن شاء الله .
‏_تدخل وعد أقرب مسجد لها وتأخذ إسدال ، وتبدأ معهم  الصلاة فى جماعة.
‏_ ثم انتهت من الصلاة وأسندت رأسها إلى جدار المسجد وجلست تبكى وتقول لنفسها هل سوف يغفر لى ربى ، ‏هل أبى غضبان عنى أم راضى ؟
‏_قد أهلكتنى الذنوب وأتيتَكَ ياربى لكى أتوب يارب أرشدنى وضع فى طريقي من يرشدنى ويدلنى كيف أصل إليك ويدلنى على الطريق .
‏_رأتها فتاة فى قمة الجمال ، ونور الإيمان يشع من وجهها
‏فحدثها شئ داخلها أن تأتى إليها وتعرض عليها المساعدة إن كانت تحتاج لذلك .

قمر

‏_السلام عليكم .
‏_وعليكم السلام
‏_أنا أختك فى الله قمر ، ممكن أقدر أساعدك لو فى حاجة لأنى شوفتك بتبكى حسيت إنك فيكى حاجة،  احكى مالك ؟
‏_أجهشت فى البكاء أنا تعبانة تعبانة أوى
‏هو معقول ربنا هيغفرلى ويتوب عليَّ .
‏ _طبعاً ياحبيبتى ربنا غفور رحيم بس أنتِ كونى صادقةً فى توبتك واندمي على ذنبك ندم المحب لقرب الله ، واوعك ياااااااااااا
‏_اسمك إيه صحيح ؟
‏_اسمى وعد .
‏_الله ، اسمك حلو أوى ربنا يجعلك نصيب منه .
‏اوعك تخلى الندم على الذنب يوقعك فى ذنب أكبر منه
‏اندمى واعزمى على عدم الرجوع لهذا الذنب مرة تانية
‏واتغيرى للأفضل وخلى ياوعد تغيرك يكون ظاهر وباطن علشان تقوى أكتر وخلى إيمانك بربنا كبير وخليكِ دايماً عندك حسن ظن بالله لأن ربنا عند حسن ظن عبده به .
‏واوعى شيطانك يضحك عليكِ ويقولك ربنا مش هيقبل توبتك علشان يبعدك .
‏مهما كان ذنبك ربنا هيغفره إن شاء الله بس أنتِ أكثرى من الاستغفار والصلاة على النبى دايماً .
‏ربنا بيقول فى كتابه العزيز :
‏     {يا أيها الذين آمنوا لاتقنطوا من رحمة الله }
‏فاوعى  تيأسى من رحمة ربنا أبداً .
‏_بس ياقمر أنا  غلطى فى حق ربنا خلانى أذيت شخص تانى ودمرته وأنا كنت السبب فى حبسه .
‏_يبقا ياجميلتى لازم تعزمى نيتك على تصليح الغلطة دى حالا وتبرائيه مهما كانت النتيجة.
‏_حاضر بجد كلامك ده جميل أوى وريح قلبى ربنا يريح قلبك .
‏_عايزه أقولك على حاجة كمان .
‏_قولى ياقمر .
‏عايزاكِ مهما كنتِ مشغولة أو مخنوقة أو مهما كانت الضغوط إياكِ تقصرى فى قراءة ورد يومياً من القرآن حتى لو صفحة بس لازم تكلمى ربنا كل يوم وماتهجريش القرآن
‏لان ياوعد القلب الخالى من القرآن عامل زى البيت المهجور اللى بتسكنه كل الحشرات والأتربة وكل شئ وحش .
‏فإياكِ تسيبى قلبك خرابة يسكنه الحزن والكره وكل شئ يؤذيكِ .
‏القرآن ده يابنتى عامل زى الزرعة الجميلة اللى لو اتزرعت فى مكان بتجمله وتملاه بهجة.
‏القرآن كدا بالضبط بيملا القلب فرح وسعادة ونبتت الإيمان اللى فيه كل يوم بتكبر عن اللى قبله.
‏وعليكِ بالصحبة الصالحة ياوعد ، صحبة الخير لأن الصاحب ساحب إما إلى الجنة وإما إلى النار ، ‏فاحذرى من صحبة السوء لأنها بتعدي كما يعدي الأجرب السليم .
‏وحطى على قلبك حارس له حتى لا يدخله إلا حب الله ورسوله والحب الحلال اللى هيكون نصيبك .
‏_حاضر ياقمر هنفذ كل نصايحك دى إن شاء الله .
‏_إستنى ياوعد هجبلك حاجة ثوانى وجايه .
‏أتفضلى ياحببتى دى ليكِ
‏_إيه ده ياقمر ؟
‏_دى هدية كنت جيباها لأختى لأنها قررت تلبس النقاب إمبارح .
‏_إزاى بتدهالى أنا ؟
‏_خديها انتِ ، ياعالِم هشوفك تانى ولا لا ، وأنا هاجيب لها واحدة تانيه إن شاء الله.
‏عايزاكِ بقا تفتحيها وتقوليلى رأيك ويارب تعجبك .
‏_إيه الجماااااال ده ، قلبى هيقف من الفرحة ياقمر
‏مصحف وعباية ونقاب وشوكلاتة كمان .
‏الله بجد انا فرحانة أوى لأنى حاسه إن دى رسالة من ربنا ليَّ .
‏لبسينى النقاب والعبايك دول بقا .
‏_إيه ياوعد هتلبسيهم دلوقتي بجد ؟
‏_أيوه ياقمر مش هستني طالما عزمت لأن الشيطان بيغرى ومش عايزه أديله الفرصة دى .
‏_طيب أستنى هجبلك كام كتاب كنت جيباهم أقرأهم  بس شكلهم نصيبك هم كمان ياوعد .
‏_كتب إيه واسمهم إيه طيب .
‏_دول كتب جميلة أوى للدكتور خالد أبو شادى  .
‏واحد اسمه بأى قلب تلقاه ، والتانى سباق نحو الجنان والتالت صفقات رابحة .
‏وفى كتاب كمان أنصحك تشتريه اسمه سيرة الرسول للدكتور على الصلابى .
‏الله دول حلوين أوووى .
‏_اتفضلى ياحببتى ربنا ينفعك بيهم يارب .
‏_قمر قوليلى ليه بتعملى معايا كدا ؟
‏_والله ماعارفه ياوعد .
‏يمكن ربنا رايد بيكِ خير علشان كدا جعلني فى طريقك
‏وبعدين انتِ مستكتره عليَّ الخير من ربنا إني أكون سبب ليكِ ف الخير .
_حمدلله على السلامة يابشمهندس ، نورت الشركة والله .
_الله يسلمكم يارب جميعاً .
إيه يابشمهندس عادل أخبار وضع الشركة إيه ؟
_الشركة والله فى النازل وللأسف ولو مش اتلحقت هتنتهى خالص .
محتاجين سيولة جامدة ،والأنسه وعد اختفت من آخر مرة جات فيها ، ادتنى شيك بمليون جنيه ومن يوميها ماشوفتهاش .
_طيب احنا إن شاء الله لينا قاعده نعيد كل شئ فيها تانى
بس أهم شئ دلوقتي إننا نبذل كل جهدنا لحد الشركة ماتقف على رجلها زى الأول إن شاء الله .

_يالا بقا ياوعد نصلى ركعتين شكر لربنا علشان بعدها ألبسك النقاب .
_لأ هاصلى بيهم لبسهملى الأول بقا .
_حاضر عيونى ليكِ .
اللهم بارك ياربى على الجمال حلو أوى عليكِ .
_يالا صلى بيَّ بقا وادعيلى ربنا يثبتنى .
_الله أكبر قالتها قمر وبدأت فى الصلاة.
وفى آخر ركعة تنتظر وعد قمر أن ترتفع من سجودها ولكن لاجدوى طال السجود بهم ورفعت وعد رأسها من السجود دون قمر وسلمت من صلاتها .
_قمر أنتِ  طولتى كدا ليه ؟!
قمر قمر ردى عليَّ .
تحرك وعد قمر أنتِ نمتى ولا إيه ؟
_صرخة وعد صرخة كبيرة إلحقونى قمر مش بتتكلم .
_جاءت إحدى السيدات بالمسجد إليهم .
ونظرة إلى قمر وقالت ياربى على البشارك اى بشارة يافتاة أجمل من هذه تموت وهى ساجدة .
_نعم ياقمر هى قمر ماتت ياطنط أيوه يابنتى ادعيلها بالرحمة.
_ربنا يرحمها ويرزقها الفردوس الأعلى إن شاء الله
ثم أجهشت فى البكاء .
_اهدى يابنتى .
_قمر علقتنى بيها ياطنط قمر أدت رسالتها على أكمل وجه وبعدين سابتنى ومشيت .
كانت رسالة ربنا ليَّ ربنا بعتهالى بشارك وبعدين راحت
ربنا يرحمك ياحبيبتى ربنا يرحمك ياأجمل إنسانة.
_هذه تكون الصحبة الصالحة وأثرها الذي تركته فى نفوس الآخرين .
هذه هداية الله وبشارته للمؤمن إن صدق مع الله .
فقد صدقتِ ياوعد فى توبتك وأرسل الله لكِ بشارته فاثبتى أنت ِوكل من أرادت الرجوع إلى الله .

_السلام عليكم
_وعليكم السلام
_ممكن أدخل ؟
_اتفضلى ، بس مين حضرتك ؟
_وحشتنى أوووى على فكره
_مين ؟ انتيييييييييييييي هي !!
_أيوه هى .
_وعد مش مصدقة نفسى اللهم بارك ده حصل إمتى وإزى وإيه الخطوة الجميلة اللى أخدتيها من ورايا دى احكيلى بقا عايزه أعرف كل حاجة.
_لم تستطع وعد أن تُوقف دموع عينيها .
_بتعيطى ليه طيب ؟
_حكت وعد كل ماحدث لصديقتها .
_ياربى على الجمال يابنتى اللهم بارك ، دى كانت ملاك فعلاً ربنا يارب يرزقنا حسن الخاتمة دى وإن شاء الله تبعث وهى ساجدة لأن من مات على شئ بعث عليه .
_ياااااااااااارب .
_ميتاب
_نعم
انا بكرا هاعدى على االشركة إن شاء الله وبعدين أعدى على المحامى بتاع وليد يحدد ليا زيارة ليه وأعترف ليه باللى عملته فيه وكفاية عذاب ضمير لحد كدا لأنى بجد تعبانه ،  ووعدت قمر بكدا .
_إن شاء الله .
_أنا هاقوم أروح البيت دلوقت علشان تعبانه من السفر .
_تمام ياحببتى روحى ارتاحى وأنا هاجيلك إن شاء الله المغرب أنا وماما .

عايزين ياجماعة كلنا نكون إيد واحدة علشان نِرجَّع لشركة الشمس اسمها من تانى .
_السلام عليكم .
_وعليكم السلام .
_عاملين إيه يابشمهندسين ، واخبار الشغل إيه ؟
_الكل ينظر إليها فى ذهول فقد تبدل الحال من حال إلى حال .
_ماتستغربوش أنا وعد .
_ " نعم " نطقها الكل فى صوت واحد .
بسم الله ماشاء الله ربنا يثبتك يارب .
_معقولة دى وعد !! سبحان الله يهدى من يشاء مش مصدق نفسي بجد ولا عينى قادرة تستوعب ربنا يثبتها .
_ترفع وعد عينيها وتنتشل وليد من شروده قائله حمدلله على السلامة يابشمهندس .
_الله يسلمك يا أنسه .
_ممكن بعد إذنك أول ماتخلص شغلك تجى المكتب لأنى عايزه حضرتك فى موضوع .
_إن شاء الله الله هاخلص الشغل اللى فى إيدى وأجى لحضرتك .
_السلام عليكم
وعليكم السلام
_إيه يابنتى مش بتردى من بدرى ليه قلقتينى عليكِ .
_معلش مأخدتش بالى من الفون .
_طيب طمنينى عملتى إيه ؟ روحتى لوليد السحن
ولا لسه ؟
_اسكتِ ياميتاب أنا لقيت وليد فى الشركة هنا .
_بجد ياوعد هو طلع ؟!
_طيب هتعملى إيه ؟
_لسه مش عارفه .
_أنا بفكرك انك مش ٠٠٠٠٠٠٠٠٠

لمتابعة الفصل السادس اضغط هنا

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات