القائمة الرئيسية

الصفحات

دفنه عمر

كاتبة روائية

حوار كامل مع المؤلفه دفنه عمر 

دفنه عمر



بسم الله الرحمن الرحيم 

في البدايه انا 
معروفة في النشر الإلكتروني بأسم " دفنا عمر"
إنما " منى الكاشوري" هو إسمي الحقيقي 
من محافظة القاهرة مواليد 83 

وهواياتي كالتالى 

الكتابة هواية من الطفولة
كنت بكتب زمان جدا قصص قصيرة
وبعد فترة انقطاع طويلة 
رجعت اكتب بتشجيع أصدقائي

كتبت 7 أعمال.. ترتيبهم

رواية أسير صورتها
رواية أنت مكافأتي
رواية جاري سداد الدين
رواية الجرم الأكبر 
نوفيلا زوجتي ولكن
قصة قصير أشرقت بقلبه
وحاليا رواية حصنك الغائب
قيد النشر والكتابة
ونرحب بكاتبتنا "دفنا عمر" ونبتدي بأول سؤال
 ماهو إسمك الحقيقي إيه؟

_ اسمي منى الكاشوري مواليد الثمانينات

وياترى ليه اختارتي الأسم ده تحديدا..؟ 

_ مجرد صدفة بعد متابعة مسلسل تركي " حب للإيجار" حبيت اعمل أكونت لقراءة الروايات فقط وكتبت ده ومكانش في الحسبان اني هكون كاتبة واتشهر بيه في مجال الكتابة! 

هل ليكي ألقاب أخرى؟

_ أيوة فانزي لقبني بلقب " صاحبة اللافندر" نسبة إلى بطلة روايتي الأولى " أسير صورتها" كان اسمها لافندر وهما اتعلقوا بيها جدا.. ومع روايتي الحالية في بعضهم سماني عطر اللافندر لأن البطلة الجديدة اسمها عطر..! 

ماهي حالتك الإجتماعية ومكان إقامتك؟ 

متزوجة واقيم مع زوجي في دولة الكويت! 

امتى اكتشفتي موهبتك في الكتابة؟ 
_ من زمان أوي في طفولتي.. كانت طريقتي في التعبير لأن كنت نوعا ما منطوية.. وده ناسب شخصيتي جدا إني أصب مشاعري على الورق.. كتبت أشعار ومقاطع نثرية وقصص قصيرة بنهايات مفتوحة لدرجة عندي دفاتر مليان بكل ده! 

مين شجعك على النشر الإلكتروني؟

أصدقائي المقربين على الفيس لأن كنت بعمل ريفيوهات للقصص اللي بتابعها وكانت بتعجبهم أوي.. فلمسوا فيا موهبة وشجعوني أخد خطوة الكتابة والنشر.. وقد كان! 

أول روايات كانت إيه ومن إمتى كتبتي؟


رواية أسير صورتها

من حوالي سنتين.. ومن أعز الروايات عندي.. رواية ناعمة خفيفة. هادفة وفيها طاقة إيجابية عالية جدا.. وده وصف كل اللي تابعها..! 

قدمتي كام رواية ونوفيلا في الفترة دي؟ أذكريهم بالأسم! 

رواية:أسير صورتها.. 
أنت مكافأتي
جاري سداد الدين
الجرم الأكبر 
نوفيلا زوجتي ولكن! 
حصنك الغائب قيد النشر
قصص قصيرة
أكتبلك تعهد
أشرقت بقلبه

إيه المشاهد اللي خليتك تبكي وقت كتابتها؟

كتير جدا ..مشهد موت والدة بهاء في رواية أنت مكافأتي… مشهد لافندر أما رجع نظرها ورد فعل جواد بالخبر ده.. ومشهد الحاجة فاطمة أما اتكلمت لأول مرة مع ولادها.. ومشهد النهاية في زوجتي ولكن… مشاهد كتير جدا اتأثرت وانا بكتبهم ومش هقدر اعمل حصر ليهم كلهم! 

إيه القضية القادمة اللي حابة تناقشيها؟

_ قضية التنمر المجتمعي على فئات معينة من البشر
والعلاقات الأسرية مابين الأباء والأبناء من زوايا كتير.. الجزئية دي ثرية وتحتاج معالجات متعددة! 

إيه هي هواياتك الأخرى؟

غير الكتابة.. الرسم وعمل معجنات بحب جدا ملمس العجين وعرفت فيما بعد معلومة إن التعامل مع العجين بيخفف الضغط النفسي نوعا ما .. الموضوع طلع مفيد بردو 

لو قولتلك اختاري رواية من أعمالك للنشر الورقي هتختاري إيه؟

هختار رواية " أنت مكافأتي"
لأن فيها قضايا متعددة ناقشتها بتروي.. العقوق.. العقم عند الرجل وكيف تم التعويض من ربنا.. حب الزوجة الحقيقي لزوجها.. اليتم وازاي اختار مكانه في المجتمع ما بين شاب منتج او شاب فاسد غير نافع لمجتمعه.. ده غير ابرازي لصور من الصداقة الحقيقية اضفت على الرواية جو من البهجة كبير.. وإن ممكن نكون قريبين من بعض رغم عدم وجود صلة ده تجمعنا.. كل ده كان في رواية أنت مكافأتي

أجواءك المفضلة وقت الكتابة؟

_ مش أكتر من نسكافيه و قهوة أو شاي باللبن وهدوء وببتدي اكتب! 

رآي زوجك في كتاباتك؟

الحقيقة زوجي رغم انه بيشجعني في الكتابة بس لا يقرأ سوى الكتب التاريخية والمعلومات الموثوقة..فصعب يقرأ رواية بشكل عام مش ليا تحديدا.. وانا متفهمة ده جدا! 

هل في شخصيات في رواياتك اخدتيها من الواقع؟

كتير.. بهاء في أنت مكافأتي.. كان نموذج اعرفه واستفزني عقوقه اني اكتبته بالمسار اللي اتمناه لشخصية مثله.. ولما وصلت لختام الرواية مع الشخصية دي.. اتمنيت نسخته الحقيقية توصل لنفس النهاية.. بس للأسف مش كل اللي بنكتبه بينفع يتحقق على أرض الواقع.. لكن لحد الآن بدعي انه يوصل لنفس ندم بهاء وينول مكافأته وراحة باله! 

وشخصية جنة في زوجتي ولكن.. استلهمتها من قصة حقيقية.. والحاجة فاطمة وأحمد وهند في رواية جاري سداد الدين أيضا من الواقع! 

هل بعد ما كتبتي رواية من وحي خيالك اكتشفتي ان ليها شبيه في الواقع بالصدفة؟

أيوة جواد في أسير صورتها..  لقيت صديقة وكاتبة. بحبها جدا اسمها " رضوى جاويش" بتبعتلي اسكرين لمشكلة شاب لقيتها بالظبط فيها تطابق مع شخصية. جواد وحبه للافندر حتي حادث زوج لافندر حصل.. استعجبت لتطابق افكاري بالشكل ده وبالصدفة الغريبة دي! 

مين في بطلاتك يشبهك في الحقيقة؟

أروى في أنت مكافأتي
واحب اقول سر في حبكتها.. ان جزئية  بلال اما شافها وهي صغيرة وربتة ايدها.. ده موقف حصل معايا بالفعل وانا طفلة.. بس انا قطعت الطريق على صاحبها بوعي كان مبكر عندي ان لا مجال لأشياء من هذا النوع.. ولما جيت اكتب أنت مكافأتي.. قلت ليه ما أكملش انا القصة بين الطفلين واتخيل لما يكبروا هيحصل ايه.. ومن هنا جت شخصية بلال وأروى! 


إيه التفصيلة اللي انتي دايما حريصة تكون موجودة في رواياتك وبتحسي انها بتعبر عن شيء في شخصيتك؟


_ ذكري دايما للأكلات اللي بتجمع الأبطال على سفرة واحدة.. أنا بلمس في الطعام اللي بتقدمه الزوجة. أو الأم أو الشقيقة دفء ما.. تعبير عن المحبة وعن الألفة.. بحس دايما لحظاتنا السعيدة لازم بترتبط وبتكمل مع فنجان قهوة او حلوى طيبة أو أكلة. معمولة ومتقدمة بحب.. يعني الموضوع ده أعمق من واحد جعان وأكل ..لأ ..ده محبة كبيرة وأجواء عائلية أصبحت منسية وسط زحام الحياة وأعبائها.. وده يفكرني بأول مشهد في رواية أسير صورتها.. كمية الثناء على المشهد ده تحديدا من المتابعين وشعورهم بأجواء العيد المرتبطة بعمل الكعك والبسكوت في الأعياد المصرية خاصتًا كان له صدى رائع في نفوس متابعيني.. وحققت هدفي واثبت وجهة نظري الحمد الله! 

لو حبينا نصنف نوع رواياتك.. هيكون تصنيفك إيه؟

دراما اجتماعية مع سمة اساسية من الكوميدي والرومانسي المهذب! 

بيأثر فيكي النقد سلبي أو إيجابي؟

أكيد لو سلبي هيخليني اشوف لو عندي اخفاقات اتلافاها مستقبلا.. المهم النقد يكون بشكل بناء ومهذب.. اما الإيجابي بيشجعني أستمر.. لأن كتير بفكر اكتفي بكتاباتي وابعد.. بس رسالة أو ريفيو بيخليني ارجع استبعد الفكرة تاني

جالك نقد على رواياتك قبل كده؟

الحمد لله لم يحدث.. كل المواضيع اللي ناقشتها راقت ولمست المتابعين بشكل كبير وتركت فيهم أثر جيد.. وفي بيستفيدوا من معالجتي المتواضعة لبعض المشاكل الأسرية! 

اجمل التعليقات اللي جتلك إيه هي؟

لا صعب. احدد لأنهم كتير جدا.. بس من بعضهم جملة بقينا نستنى يوم الثلاثاء عشان بارت رواية حصنك الغائب.. الجملة دي فرقت معايا أوي سواء في التعليقات او الرسائل.. وكذلك تعليق ان قصصي بتمدهم بطاقة. إيجابية عالية.. كتير بيقولها ليا خاص أو كومنتات وبفرح اوي بكلامهم

إيه الأطعمة اللي بتفضليها على سفرتك؟

المشويات والمقبلات الخفيفة مثل السمبوسات بحشواتها المختلفة وكذلك البشاميل

والأطعمة اللي بيفضلها زوجك؟

الخضار والأرز ويحب جدا الشوربات تكون متواجدة

رسالة تحبي تقدميها لمتابعينك؟

احب اقولهم دعمكم هو وقود استمرارنا حقيقي بدون اي مبالغة.. كتير مننا گ كاتبات مع ضغوط الحياة بيفكر يبعد عن مجال الكتابة.. بس كومنت او رسالة طيبة منك في حق أقلامنا بتخلينا نغير قرارنا تماما 

ولو هتقولي ليهم عتاب هيكون ايه؟

عتابي للصامتين اللي بيتابعوانا بدون ما يظهروا ويعبرو.. احنا بنتعب يا جماعة والله بس تعبنا كله بيتمسح بكلمة تقدير منكم! 



في نهاية الحوار..

إيه اتغير فيكي بعد ما بدأتي تكتبي وتنشري إلكتروني؟


_ بقيت أكثر استقرار نفسيا كل الشحنات اللي جوايا بتتفرغ بشكل صحي على الورق.. بعيش احاسيس وتجارب وبتعلم من ابطالي نفسهم وبتأثر بيهم.. انا بقى ليا عيلة بتكبر كل يوم ..سواء من متابعيني.. او من ابطال خيالي اللي بتعلق بيهم وبحبهم كأنهم ناس موجودة بجد.. بحب كل شخصياتي بدون اي مبالغة! ببكي معاهم وبفرح معاهم وبضحك معاهم.. هما بيمثلوني وبيمسوا قلبي وروحي لأنهم جزء مني!




لمتابعة رواية حصنك الغائب اضغط هنا 



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق